Wednesday, December 20, 2006

Free Copts Website Hacked

The Story here (link)

It seems to me that if someone felt it was lies they would argue against it. If they felt it was true they would erase and attack it.

But the truth always has a way of coming back. It will not be silent. And neither will those who stand for the truth. Those who support the Copts and those who suffer are not faceless cyberspace pirates, they are people with faces and real stories. They stand up and point to the injustice and do what they can. Because that's what love and loving each other does.

3 comments:

Egypeter said...

God bless you and your family David!

I hope you have a wonderful and Merry Christmas my cyber-friend!!

Bent El Neel said...

Dave
Just wanted to say Merry Christmas and a happy and blessed new year :)

We're back online and thanks for your prayers +++

علاء السادس عشر said...

فى حريق الكتب الشهير فى ألمانيا النازية لم يستطع النازيين التخلص من الحقيقة أو من الفكر , مهاجمة صفحة تحمل فكر مختلف لا يقل نازية أو فاشية عن ما فعله النازيين ,رغم تحفظى على طريقة طرح المعلومات فى هذه الصفحات الدينية القبطية لأنها تحمل دائماً مفهوم الضحية المسكينة وأعتراضى من منطق أن لا أحد يستطيع أن يصعد فوق ظهرك إلا إذا كنت منحنياً.لا يوجد من ناحيتى أختلاف عن الظلم أو العنصرية الواقعة على الأقباط ولكن إلى متى يكون الآخر هو المسئول الكامل عما يحدث هذه السلبية هى آفة مصر والعرب وعلى الأقباط أن يبدؤا بالتخلص منها إذا أرادوا أن يغيروا من الواقع القبيح ,التغيير لن يتم بالصلاة وبالأكليرس ولكن بالفعل .
اتمنى لك وللجميع عيد سعيد
محبتى